وقائع اليوم الثاني من اللقاء اليساري العربي

وقائع اليوم الثاني من اللقاء اليساري العربي

 

استكمل اللقاء اليساري العربي الاستثنائي جلساته لليوم الثاني على التوالي في فندق المديتيرانيه في بيروت وعقد صباح ايوم السبت 19 شباط جلسة بعنوان ” الشباب العربي بين الواقع والتحديات ” وادارها مسؤول العلاقات السياسية في قطاع الشباب والطلاب في الحزب الشيوعي اللبناني الرفيق مازن حطيط .

 

تحدث في الجلسة مسؤول قطاع الشباب في الحزب الشيوعي اللبناني الرفيق ادهم السيد مشيرا الى ان ما يجري في العالم العربي هو بداية مرحلة جديدة ، مرحلة ستكون فيها مصلحة الشعب فوق كل المصالح مرحلة اسميها ” مرحلة الاختصار” ، فلا مكان لكثرة الكلام في عصر ابتدع فيه مفاهيم جديدة للتواصل قائمة على الاختصار مثل” الشعب يريد اسقاط النظام” نقطة انتهى البيان.

 

وقال اعتبر الكثيرون ان ما حدث في تونس ومصر وما يجري اليوم في بقية الاقطار العربية وليد صدفة او حوادث او تحركات فردية ادت الى قيام الثورات. وبالرغم من الدور الاساسي الذي لعبه البطل الشهيد بو عزيزي وشباب 25 يناير في مصر الا انه لا بد من وقفة سريعة للنظر في هذه الثورات العظيمة .

 

واضاف انه يتوجب علينا الخروج من كل ما يعيق تواصلنا مع الجماهير وطرح القضايا كما هي . والعمل على تحرير فلسطين كل فلسطين . مشيراً الى ان امام الشباب اليساري اليوم مهمة اساسية، ان ننفض عنا رواسب الماضي فأكثر من عقديين من الضياع كافيين . وفي الوقت ذاته التمسك بكل المكتسبات التي حققتها الشعوب العربية على كافة الصعد. داعياً اليسار اللبناني وشبابه لاعادة ملء الفراغ الذي نتج عن الالتهاء بالمشاكل التنظيمية .وفي لبنان كل قضية ولو صغيرة يمكن تحويلها الى قضية تستدعي اسقاط النظام. مثل الغلاء ، الفقر، البطالة، الفساد، الهجرة، التعليم، الطائفية. ان المجتمع الاشتراكي كي يولد بحاجة الى من يولده علينا ان نعد انفسنا جيداً وغير ذلك نصبح عبأً على مجتمعاتنا.

 

واشارت فوزية الهمامي (حزب العمل الوطني االديمقراطي في تونس) الى ان المطالب الحياتية وحرية التعبير كانت المحرك الاساسي للثورة في تونس واصفة هذه الثورة بثورة الكرامة وليس ثورة الياسمين واقترحت تعميم ثقافة النضال من اجل الحرية والكرامة وبناء وطن عربي موحد واقتصاد وطني ومواصلة النضال لتحرير فلسطين ودعت الى اقامة مخيم لشباب اليسار العربي.

 

وشددت نائب الامين العام للحزب الشيوعي اللبناني د. ماري الدبس ان ما يحصل ليس صراعاً بين الاجيال وان شعار الشعب يريد اسقاط النظام ليس شعاراً عفوياً انما شعار نضالي . داعية الشباب الى خطة لاستكمال النضال . مع تقييم المرحلة الماضية.

 

كما القيت كلمات ومداخلات لممثلي الوفود المشاركة : الحزب الشيوعي المصري ، جبهة التحرير الفلسطينية، التيار الوطني التقدمي الاردني، اللجنة الوطنية لوحدة الشيوعيين السوريين، الحزب الشيوعي السوري ، الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الحزب الشيوعي الفلسطيني، الجبهة الوطنية العراقية، النقابات العمالية في العراق ، الحزب الشيوعي العراقي، حزب التقدم والاشتراكية في المغرب، الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني، الجبهة اليسارية العراقية ، اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني والوطنيون الديمقراطيون التونسيون .

 

وركزت هذه الكلمات على متابعة هذه الثورات التي يشهدها العالم العربي، مع الاخذ بعين الاعتبار ظروف كل بلد الاقتصادية والاجتماعية، مشددين على دور الشباب مع التأكيد على اهمية مشاركة كل فئات الشعب بالتغيير المطلوب. لافتين في هذا المجال الى اهمية انتشار اليسار داخل الجامعات والمدارس واعتماد خطاب سياسي يلاءم لغة العصر وتطوره وادواته المعرفية.وقرر اللقاء تنظيم مخيم للشباب العربي واعتبر المشاركون في اللقاء نواة للتحضير له.

 

الجلسة الثانية عنوان ” المهمات في المرحلة المقبلة”

 

تساءل علي غريب عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي اللبناني: لماذا لم يكن احد منا متوقعاً ما حصل في البلدان العربية؟ ورأى ان الانظمة تحاول جاهدة منع انهيارها بالكامل.

 

اما طارق التل( الاردن) فدعا الى النضال من اجل الاصلاح الدستوري في الاردن ، مؤكداً ان الشعب الاردني رفض التطبيع. ناهض حتر ( الاردن) دعا الى اعادة احياء المقاومة الاردنية لاسقاط اتفاقية وادي عربة ، ودعا الى عقد ندوة يسارية حول القضية الفلسطينية.صلاح عدلي ( مصر) رفض استنساخ الثورات لأن لكل بلد ظروفه ، مشيراً الى ان الموقف من اتفاقية كامب دايفيد يأتي بعد فضح الملحقات السرية فيها واجراء استفتاء حولها.ودعا الاحزاب الشيوعية العربية الى دعم حق الطبقة العاملة المصرية بالاضراب والتظاهر ضد النهب والفساد وتشكيل نقابات خاصة بالطبقة العاملة .

 

اما ممثل الشيوعيين السوريين فأكد رفض الحريات المنوحة من الامبريالية. مشدداً على عقد مؤتمر الشباب في موعده.

 

ايوب العراب ( حزب الشعب الفلسطيني) رأى ان التغيير الذي حصل هو فشل الانظمة وفشل الحزب الواحد وفشل الارتباط بالامبريالية الاميركية مشيراً ان ما حصل سيغيير وجه المنطقة.

 

مروان عبد العال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية أكد على رفضه للعقل التفكيكي في العلاقة بين القوى اليسارية.

 

عضو المكتب السياسي في الحزب الشيوعي اللبناني سمير دياب لفت ان النقاش يدور مع وجود ثورتين في مصر وتونس ، ولم تكتمل الثورات فيهما . وأكد ان تجذير الثورة يجب ان تكون مهمة اليسار اذا نجحت مصر في استكمال ثورتها ستؤثر حتماً على قضية فلسطين مؤكداً على خطورة الرأسمالية المعولمة. ودعا الى تأطير الجماهير كمهمة اساسية لليسار.

 

Advertisements

About منظمة علي النهري في الحزب الشيوعي اللبناني

موقع منظمة علي النهري في الحزب الشيوعي اللبناني
هذا المنشور نشر في الماركسية, الحزب الشيوعي اللبناني وكلماته الدلالية , , , , , , . حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s